الشبكة الأدبية
أخواني الادباء والكتاب وزوار الشبكة الادبية ’’’ ننتظر تسجيلكم ومشاركتنا بأقلامكم

الشبكة الأدبية


 
الرئيسيةس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
تابعوا صفحتنا ع الفيس بوك

شاطر | 
 

 المقال والصحافة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
أحمد قدورة
مدير المكتب الإعلامي
مدير المكتب الإعلامي


ذكر عدد المساهمات : 60
تاريخ التسجيل : 11/04/2012
العمر : 28
الموقع : في الدفاتر بين الكتب
العمل/الترفيه : كاتب + رسام + مساعد مهندس

مُساهمةموضوع: المقال والصحافة   الجمعة أبريل 13, 2012 4:25 pm

يرتبط
المقال كما نعرفه اليوم سواء ً كان مقالا ً أدبيا ً أم علميا ً , أم
اجتماعيا ً أم غير ذلك ارتباطا ً وثيقا ً بالصحافة , فالصحافة هي صاحبة
الفضل في ظهور هذا الجنس أو اللون التعبيري منذ ظهوره في أوربة , وانتقاله
إلينا في الشرق العربي , ومن ثم إلى بقية بلاد العالم التي عرفت الصحافة ,
وفيها كتاب ومحرِّرون يعبرِّون عن وجهة نظرهم في شتى القضايا والأحوال .

وبلا ريب فإن
المقال يمثل اليوم سلاحا ً من أمضى الأسلحة في نشر الأفكار والدعوات , وعرض
وجهات النظر والدفاع عنها , فضلا ً عن دخوله المعترك السياسي على
المستويين المحلِّي والعالمي , للدفاع عن سياسة بعينها , أو معارضة أخرى ,
وفيه يقدِّم الكاتب حججه وبراهينه وأدلَّته , ليقنع القارئ بما يذهب إليه
ويحبذه .

وهو أكثر
الألوان التعبيرية انتشارا ً في عصرنا , فهو الأداة أو الوسيلة التي تعتمد
عليها الصحيفة أو المجلَّة أو الدورية بصفة عامة لتقديم ما لديها من مادة
وموضوعات , ولو نظرت في واحدة منها لوجدت ( المقال ) يكاد يستوعب معظم
الصفحات أو ينتشر في معظم صفحات الدورية , ولو قارنته بغيره من ألوان
التعبير الأخرى مثل : القصة والقصيدة والرواية والمسرحية ؛ لوجدته أكثرها
دورانا ً على أقلام الكتاب والأدباء والصحفيين والمحرّرين , لأنه الأسرع ,
ولأن مقوماته لا تقتضي من الكاتب وقتا ً أو جهدا ً مثل : الشعر والسرد
والتمثيل , فهو يتميز في الأغلب بالقصر , ويعالج فكرة محدودة بطريقة مباشرة
, ويخاطب جمهورا ً عريضا ً فيه القارئ المتخصص , والقارئ العادي , مما
يقتضي لغة سهلة وبسيطة وقريبة من المعجم المتداول على ألسنة الجمهور .

وللمقال علاقة مع الخطبة والمقامة والأحاديث والفصول والرسالة في أدبنا القديم والحديث .


منقووووول






أنا فلاح وبفتحر واللي ما عاجبو يموت كهر

لن تصبح مآسينا
صورا يعتاد عليها البعض
ولن أستقيل من حب الوطن
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.facebook.com/ahmadqaddura
 
المقال والصحافة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الشبكة الأدبية :: المنتديــات الأدبيــة :: منتدى فن المقالة والرسائل الأدبية-
انتقل الى: